الرئيسية || من نحن || || اتصل بنا

 

  

ابنة رفسنجاني مُهَاجمة سليماني: لم يبق لنا ما نفتخر به

فائزة رفسنجاني تتساءل: "ماذا أنتجت تصرفات سليماني وسياستنا المقاومة؟

حصيلة سياسات سليماني وخامنئي: المزيد من العزلة والقمع

فائزة رفسنجاني تكشف معارضة والدها التدخل الإيراني في حرب سوريا

طهران - وجهت فائزة رفسنجاني ابنة علي أكبر هاشمي رفسنجاني الرئيس الإيراني الراحل الذي تولى كذلك رئاسة مصلحة تشخيص النظام، انتقادات عنيفة للنظام بسبب تدخله في سوريا.

وكشفت أن والدها رفض المشاركة الإيرانية في الحرب السورية منذ بداية الأزمة وأنه أبلغ قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني بذلك، مشيرة إلى أن ذلك التدخل خلف 500 ألف قتيل.

وكان سليماني الذي قضى في غارة أميركية في بغداد في الثالث من يناير/كانون الأول من العام 2020 مكلفا بإستراتيجية التمدد الإيراني في الخارج وهو المشرف المباشر والأول على الميليشيات متعددة الجنسيات الموالية لإيران المنتشرة في كل من اليمن وسوريا والعراق ولبنان.

وقالت في مقابلة مع موقع 'أنصاف نيوز' التابع للتيار الإصلاحي الإيراني "لقد استشار سليماني والدي قبل ذهابه إلى سوريا وأبلغه الوالد بألا يذهب" إلى هناك.

وتتعرض فائزة رفسنجاني منذ سنوات لمضايقات وصلت حدّ فصلها من منصبها في جامعة طهران بسبب مواقفها المنتقدة للنظام وللمرشد الأعلى علي خامنئي وقد أكدت في مقابلة في العام 2018 أن نظام خامنئي ينهار من الداخل واتهمت حكومة حسن روحاني بالعجز والفشل.

وفي أحدث مقابلة لها مع وسيلة إعلام إيرانية إصلاحية، أكدت أن لا أحد يتحدث اليوم حول ما فعله سليماني، لكن "والدي كان يتمتع بذكاء وبعد نظر وقد نصحه بعدم الذهاب وكان على حق".

وتساءلت الناشطة الإصلاحية والتي كانت في السابق عضوا بالبرلمان الإيراني، عن حصيلة التدخل الإيراني في سوريا والمنطقة، قائلة "ماذا أنتجت تصرفات سليماني وسياستنا المقاومة؟ ماذا حققت لنا في مجالات الاقتصاد والحريات والسياسة الخارجية؟"، مضيفة أن "سياسة المقاومة لم تترك لنا شيئا لنفخر به!".

وقدمت فائزة رفسنجاني قراءة واقعية لمآلات الوضع في إيران بعد عقود من سياسات مدمرة وتدخلات في شؤون المنطقة، معتبرة أن تلك السياسات "أدت إلى فقداننا أصدقاءنا وأصبحت سياستنا الخارجية تشبه السياسة الداخلية، حيث تحول المؤيدون إلى منتقدين ثم تبدل المنتقدون إلى معارضين".

 

 

 
الرئيسية || من نحن || الاذاعة الكندية || الصحافة الكندية || اتصل بنا